New Page 1

الهيئة نت

الصفحة الرئيسية
الاخبار
الارشيف
دليل المواقع
مركز التحميل
مراسلة الموقع

اقسام الأخبار

أخبار العراق
أخبار الهيئة
بيانات الهيئة
اصدارات الهيئة
وثائق الهيئة
تقارير اخبارية
أخبار عامة
مقالات
حوارات صحفية
المسلمون في العالم
ثقافة وأدب
الدراسات الشرعية والفتاوى
قضايا واراء
المرأة المسلمة
ملفات سياسية
نشاطات الأمين العام

تسجيل الدخول

المستخدم
كلمة المرور

إرسال البينات؟


هيئة علماء المسلمين في العراق » الاخبار » أخبار العراق » الحرس الحكومي القمعي يمنع شيوخ العشائر وأفراد عشائرهم من الانضمام للمعتصمين بساحة الأحرار في الموصل


الحرس الحكومي القمعي يمنع شيوخ العشائر وأفراد عشائرهم من الانضمام للمعتصمين بساحة الأحرار في الموصل
19 /04 /2011 م 11:24 صباحا                                الزيارات:582


احتجزت قوات من الجيش الحكومي وأخرى من الأجهزة الأمنية الحكومية صباح اليوم الثلاثاء شيوخ العشائر وأفراد عشائرهم ومنعتهم من الدخول إلى ساحة الأحرار وسط مدينة الموصل مركز محافظة نينوى.. كما واصلت جموع كبيرة

 من شيوخ العشائر انضمامها إلى المعتصمين في ساحة الأحرار للمطالبة برحيل الاحتلال وإسقاط حكومة المالكي والإفراج عن المعتقلين.

وأفاد شهود عيان لموقع"الهيئة نت":" أن قوات من الجيش الحكومي احتجزت الشيخ ( ريكان الحيالي ) وجمع كبير من أفراد عشيرته ومنعتهم من الدخول إلى مدينة الموصل للانضمام مع المعتصمين في ساحة الاحرار للمطالبة برحيل الاحتلال والإفراج عن المعتقلين في سجون الاحتلال وحكومته ".


وأضاف الشهود: أن الشيخ ( عبد الجبار بديوي علي السبهاني ) شيخ عشيرة السباهنة انضم إلى جموع المعتصمين في ساحة الأحرار مع جموع كبيرة من أفراد عشيرته في المدينة.

وأكد الشيخ "السبهاني" على إصرار أبناء العشائر في العراق كله بمواصلة الاعتصام في ساحة الأحرار حتى رحيل الاحتلال وتغيير حكومة المحاصصة الطائفية.

ويواصل المتظاهرون اعتصامهم في ساحة الأحرار لليوم الحادي عشر على التوالي لتأكيد مطالبهم في رحيل الاحتلال وإسقاط حكومة المالكي والإفراج عن المعتقلين، مع تواصل انضمام جموع كبيرة من شيخ العشائر وأفراد عشائرهم ومحامين وطيف من المثقفين والإعلاميين مع عدد كبير من أمهات المعتقلين وأسرهم من محافظات العراق كلها من شماله إلى جنوبه ومن شرقه إلى غربه، على الرغم من التضييق الحكومي واحتجاز المواطنين لمنع دخولهم إلى مدينة الموصل من قبل الأجهزة الأمنية الحكومية. 

الهيئة نت
ن


تصويت

*بعدما ثار أبناء شعبنا الأبطال بوجه الظلم ليستردوا حقوقهم المسلوبة ورد المعتدي والظالم.. ما الواجب المطلوب من الجميع في عموم العراق؟
*مساندة أبناء العشائر وثوارها بكل الطرق المادية والمعنوية والاعلامية... وأقلها الدعاء لهم بالنصر والتمكين
*الالتحاق بالثوار والمجالس العسكرية لتكون ثورة عامة تقتلع العملية السياسية وفسادها من جذورها
*اشاعة روح التضامن والأخوة وثقافة الاجتماع على الحق ونصرته والحفاظ على ممتلكات ومؤسسات الشعب لأنها وجدت لخدمة العراقيين جميعا

نتائج التصويت
الأرشيف

محرك البحث




بحث متقدم

Powered by: Arab Portal v2.0 beta 1, Copyright© 2004